أون إسلام.نت

استشارات :

كم مرة حج الرسول صلى الله عليه وسلم ؟؟

أرسل لصديقك طباعة
تفاصيل الإستشارة
مرفت
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أريد أن أعرف كم مرة حج الرسول صلى الله عليه وسلم. ولكم وافر الشكر

الدكتور محمد سيد أحمد المسير-رحمه الله-الأستاذ بجامعة الأزهر
2005-12-20
الاجابه
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، وبعد ...

فقد حج الرسول صلى الله عليه وسلم مرة واحدة في العام العاشر من الهجرة ومعه مائةُ ألفٍ أو يَزيدون. وإليك ذلك بالتفصيل في فتوى الدكتور محمد سيد أحمد المسير:ـ

فُرِض الحجُّ على المسلمين في العام السادس من الهجرة، وكان المسلمون يحجون مع المشركين، إلى أن نزل قوله ـ تعالى ـ في العام التاسع من الهجرة (يَا أيُّها الذينَ آمنُوا إنَّمَا المشركونَ نَجَسٌ فلا يقربُوا المسجدَ الحرامَ بعدَ عامِهِمْ هذَا وإنْ خِفْتُمْ عَيْلَةً فسوفَ يُغْنِيكُمُ اللهُ منْ فضلِهِ إنْ شاءَ إنَّ اللهَ عليمٌ حكيمٌ) (التوبة: 28).

وفي يوم مشهودٍ من أيامِ الله خرج رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ في العام العاشر من الهجرة ومعه مائةُ ألفٍ أو يَزيدون؛ يُؤَدُّون مناسكَ الحجِّ بعد أن أصبحت مكةُ في حِمَى المسلمين، وبعد أن طُهِّرَتِ الكعبة من الأصنام وبعد أن مُحِيَت آثار الجاهلية كلها. وقال عليه الصلاة والسلام لأصحابه "خُذُوا عنِّي مَناسِكَكُمْ" وخَطَبَهُم خطبةً جامعةً حدَّدت ملامحَ المجتمع الإسلامي، وتُوصَفُ هذه الحجة وهذه الخُطبة بأوصافٍ؛ البلاغ والإسلام والوداع.

وسميت حِجَّة البلاغ؛ لأن رسول الله كان يقولُ عَقِبَ كلِ أمرٍ أو نَهْيٍ في خطبته أَلا هلْ بَلَّغْت؟ فيقول الجمع الحاشد: نعم، فيقول عليه الصلاة والسلام: اللهم فاشهد.

وسميت حِجّة الإسلام؛ لأنها الحجة الوحيدة التي أدَّاها الرسولُ الكريمُ في الإسلام بعد فرضيته ونزل فيها قوله تعالى: (اليومَ أكملتُ لكمْ دينَكُمْ وأَتْمَمْتُ عليكُمْ نِعمتِي ورَضِيتُ لكُمْ الإسلامَ دينًا) (المائدة: 3).

وسميت حجة الوداع؛ لأن الرسول ـ صلى الله عليه وسلم ـ ودَّع أُمَّته قائلا: "أيها الناس اسْمعُوا قولي فإني لا أدري لعلي لا أَلْقاكُم بعد عامي هذا بهذا الموقف أبدا" فقد انتقل الرسول إلى الرفيق الأعلى بعد عودته إلى المدينة بقليل. وفي صحيح البخاري سُئِل أنسُ ـ رضي الله عنه ـ كم حَجَّ النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ قال: واحدة.انتهى كلام الدكتور المسير.

سميت هذه الحجة العظيمةأسماء عديدة فظن البعض أن النبي صلى الله عليه وسلم حج أكثر من مرة ، لكنها أسماء عديدة لحجة واحدة.

ومن المعلوم أن الحج فرض في العام السادس من الهجرة وحج الرسول صلى الله عليه وسلم في العام العاشر من الهجرة الأمر الذي جعل بعض العلماء يرون أن الحج على التراخي ويرى آخرون أن الحج على الفور وهو اختلاف له دلالته يمكنك تتبعه في الفتوى التالية:

هل الحج على الفور أم التراخي

والله أعلم.
الإعلانات