أون إسلام.نت

استشارات :

علاج الأسنان تحت بنج كلي

أرسل لصديقك طباعة
تفاصيل الإستشارة
مها
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، البيانات التي تم ملؤها تخص أختي الصغيرة التي تعاني من تسوس في جميع أسنانها. المشكلة أنها ترفض تمامًا معالجة أسنانها عند طبيبة الأسنان؛ وذلك لما تشعر به من ألم أثناء المعالجة، فاقترحت طبيبة الأسنان أن تتم المعالجة بتخدير كامل، ومن ثم إصلاح جميع الأسنان. فما هو رأيكم في هذا الأمر؟ وشكرًا.
د. خلدون غازي أبو عفيفة
2001-06-27
الاجابه
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، ونحيي فيك هذا الحرص على صحة أختك الصغيرة والتي نتمنى لها ولك وللمسلمين عامة دوام الصحة والعافية.

بالنسبة لما ذكرته عن معالجة الأسنان بالتخدير الكامل فهو إجراء يتم لنسبة معينة من الأطفال الذين يرفضون معالجة الأسنان بالطرق الاعتيادية أو للأطفال ذوي الحاجات الخاصة (الإعاقات).

ولكن القاعدة العلمية هي أن علاج أسنان الأطفال تحت التخدير العام هو الحل الأخير، وبعد استنفاد كافة الطرق العلاجية الأخرى.


ولكن الحلول التي نقترحها عليك هي:
1- محاولة صنع أجواء نفسية مريحة للطفل داخل عيادة الأسنان الاعتيادية، وننصحك بمراجعة اختصاصي أو اختصاصية في طب أسنان الأطفال، وهو في حدود علمي متوفر في المملكة العربية السعودية حيث تقنطون، حيث إن اختصاصي طب أسنان الأطفال مؤهل بطريقة تستند لأساسيات علم النفس الحديث في التعامل والتخفيف من قلق ومخاوف الأطفال داخل العيادة السنية بشكل أفضل من طبيب الأسنان العام.

2- بإمكانك اللجوء إلى محاولة تخدير الطفل باستخدام "التخدير النسبي - conscious sedation"، إما باستنشاق بعض الغازات أو باستخدام بعض الأدوية، حيث يشعر الطفل بالراحة ويخف قلقه دون أن ينام أو يفقد الوعي. ويستطيع طبيبك تقدير فيما إذا كان هذا النوع من التخدير مفيدًا لأختك أم لا.

3- وعند فشل كل المحاولات السابقة يمكن اللجوء إلى التخدير العام داخل غرف العمليات، حيث يفقد الطفل وعيه وينام، ولإجراء ذلك شروط، منها: القيام بفحص سريري شامل لصحة الطفل قبل إجراء العملية، ويشترط أن تُجرى العملية داخل مركز طبي أو مستشفى وبإشراف اختصاصي تخدير مؤهل. وعند ذلك يمكن إجراء العملية بسهولة ومعالجة كافة الأسنان دفعة واحدة، ويطول وقت العملية أو يقصر بحسب عدد الأسنان المراد معالجتها.

وعليه فعودي إلى طبيبة أسنانكم، وتناقشي معها فهي الأقدر على إرشادك وتوجيهك الوجهة الصحيحة.
مع أطيب الأمنيات بالصحة والسلامة، والابتسامة ناصعة البياض!.

الإعلانات